www.nuralislam.com

لتعليــــم القــــــرءان وعلومـــــــــــه

موقع نور الاسلام لتعلم سائر علوم القرءان الكريم
www.nuralislam.com
دروس الشيخ بكر في القراءات العشر وتحفيظ القرءان مستمرة في الموقع مساء كل يوم بعد الساعة العاشرة بتوقيت اوروبا
نرحب بجميع الأعضاء المسجلين في المنتدى
حاز بفضل الله وكرمه شيخنا بكر على اجازة القراءات العشر الكبرى من الشيخ العلامة عبدالباسط هاشم فبارك الله في علمه

    مصطلحات ( تعريفات) مهمة في علم تجويد

    شاطر
    avatar
    hayrunnisa
    Admin

    رقم العضوية : 2
    عدد المساهمات : 149
    تاريخ التسجيل : 23/02/2010
    الموقع : http://www.quranflash.com/quranflash.html

    k7n مصطلحات ( تعريفات) مهمة في علم تجويد

    مُساهمة  hayrunnisa في الإثنين يونيو 28, 2010 10:31 pm





    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    1 - التجويد العلمي ( النظري ) :


    هو معرفة أحكام علم التجويد وقواعده وحفظها وفهمها . وحكم هذا الجانب ان تعلمه فرض كفاية كسائر العلوم التي يحتاج إليها المسلمون .

    2 – التجويد العملي :

    تطبيق القواعد التجويدية النظرية في أثناء تلاوة القرآن . وحكم هذا الجانب الوجوب العيني على قاريء للقرآن ويمكن تحصيل هذا العلم بطريقتين

    أ – طريق الرواية

    تكون بالعرض أو التلقين أو بكلا الأمرين

    ومعنى العرض :

    أن يقرا الطالب على الشيخ

    معنى التلقين :

    أن يقرا الشيخ إمام الطالب ثم يعيد الطالب ما قراه الشيخ عليه
    والجمع بين الأمرين أولى

    فإذا اخذ القاريء عن شيخه تلاوة القرآن بإتقان وتدقيق حتى صار حافظا لها عارفا بأحوالها رواية أن يتلو القرآن وان يكون ماهرا به ولكن يخشى عليه النسيان مع تطاول الزمان


    2 – طريق الرواية

    وهي أن يلم بإحكام التجويد النظرية دراسة ومعرفة ثم يبدأ بتطبيقها على آيات القران الكريم فان نسي شيئا رجع إلى القاعدة فصحح قراءته بناء عليها ولا بد أيضا من التلاوة على شيخ متقن حتى يبلغ الغاية في الكمال ويجمع بين الرواية والدراية






    مصطلحات ( تعريفات) مهمة في علم تجويد


    1- القراءة :

    هي كل خلاف نسب لإمام من ألائمة مما اجمع عليه الرواة . ويسمى من نسبت إليه القراءة قارئا أو إماما . مثال قراءة عاصم

    الرواية :

    هي من كل نسب للراوي عن الإمام مثال رواية حفص

    الطريق :

    هي كل ما نسب للآخذ عن الرواي وان سفل (إن بعد) مثل الشاطبية

    القاريء

    هو الذي جمع القرآن عن ظهر قلب . وهو أقسام :

    أ – المبتدىء : عرف رواية إفرادا إلى ثلاث روايات
    ب – المتوسط : عرف أربع روايات أو خمسا
    ج – من عرف من القراءات أكثرها واشهرها


    المقريء

    هو العالم بالقراءة داءا ورواها مشافهة وأجيز له أن يعلم غيره

    تاريخ التأليف في التجويد :

    بدا ظهور التجويد مستقلا بمسائله وحدوده ومعالمه في حدود القرن الرابع للهجرة ولكن التأليف في التجويد سابق على ذلك وان لم يكن بشكل متخصص فمن قدم ما ألف في هذا العلم وأشار إلى بعض مسائله رسالة في الإدغام الكبير لأبي عمرو بن العلاء البصري توفي 154 هجري ثم أرجوزة في تلاوة القرآن لقالون المدني توفي 220 هجري

    وكان أول تأليف مستقل في علم التجويد يرجع إلى بدايات القرن الرابع الهجري وهو قصيدة رائية لأبي مزاحم الخاقاني توفي ( 325 ) هجري وقصيدته مكونة من واحد وخمسين بيتا ذكر فيها عدد من موضوعات التجويد . ولم يستخدم أبو مزاحم كلمة ( التجويد ) في قصيدته ولكنه استخدم كلمة حسن الأداء

    أبو مزاحم الخاقاني هو – موسى بن عبد الله بن يحيى الخاقاني

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس سبتمبر 21, 2017 3:22 pm