www.nuralislam.com

لتعليــــم القــــــرءان وعلومـــــــــــه

موقع نور الاسلام لتعلم سائر علوم القرءان الكريم
www.nuralislam.com
دروس الشيخ بكر في القراءات العشر وتحفيظ القرءان مستمرة في الموقع مساء كل يوم بعد الساعة العاشرة بتوقيت اوروبا
نرحب بجميع الأعضاء المسجلين في المنتدى
حاز بفضل الله وكرمه شيخنا بكر على اجازة القراءات العشر الكبرى من الشيخ العلامة عبدالباسط هاشم فبارك الله في علمه

    خيركم من تعلم القرآن وعلمه

    شاطر
    avatar
    hayrunnisa
    Admin

    رقم العضوية : 2
    عدد المساهمات : 149
    تاريخ التسجيل : 23/02/2010
    الموقع : http://www.quranflash.com/quranflash.html

    k7n خيركم من تعلم القرآن وعلمه

    مُساهمة  hayrunnisa في الإثنين يوليو 12, 2010 1:38 am




    بسم الله الرحمن الرحيم

    * لقد وصف الله تبارك وتعالى هذا القرآن بقوله ( بل هو آيات بينات في صدور الذين أوتوا العلم ومايجحد بآياتنا الا الظالمون ) 49 العنكبوت

    * وقال تبارك وتعالى لنبيه صلى الله عليه وسلم في الحديث القدسي ( إنما بعثتك لأبتليك وأبتلي بك، وأنزلت عليك كتابا لا يغسله الماء ، تقرأه نائما ويقظانا) رواه مسلم

    قال النووي رحمه الله (فمعن محفوظ في الصدور لايتطرق إليه الذهاب بل يبقى على مر الزمان)


    --------------------------
    * عن عثمان بن عفان رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (خيركم من تعلم القرآن وعلمه ) رواه البخاري

    * قال أبن عبد البر (طلب العلم درجات ومناقل ورتب لاينبغي تعديها ، ومن تعداها فقد تعدى سبيل السلف رحمهم الله ومن تعدى سبيلهم عامدا ضل، ومن تعده مجتهدا زل، فأو العلم حفظ كتاب الله عز وجل وتفهمه) جامع بيان العلم وفضله لأبن عبد البر

    * قال النووي ( كان السلف لايعلمون الحديث والفقه إلا لمن يحفظ القرآن) المجموع 1/38

    * وقال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: (وأما طلب حفظ القرآن: فهو مقدم على كثير مما تسميه الناس علماً: وهو إما باطل، أو قليل النفع، وهو أيضاً مقدم في حق من يريد أن يتعلم علم الدين من الأصول والفروع، فإن المشروع في حق مثل هذا في هذه الأوقات أن يبدأ بحفظ القرآن، فإنه أصل علوم الدين، بخلاف ما يفعله كثير من أهل البدع من الأعاجم وغيرهم حيث يشتغل أحدهم بشيء من فضول العلم: من الكلام، أو الجدال والخلاف، أو الفروع النادرة، والتقليد الذي لا يحتاج إليه، أو غرائب الحديث التي لا تثبت ولا ينتفع بها، وكثير من الرياضيات التي لا تقوم عليها حجة، ويترك حفظ القرآن الذي هو أهم من ذلك كله) الفتاوى الكبرى 2/ 235

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 24, 2017 5:12 am