www.nuralislam.com

لتعليــــم القــــــرءان وعلومـــــــــــه

موقع نور الاسلام لتعلم سائر علوم القرءان الكريم
www.nuralislam.com
دروس الشيخ بكر في القراءات العشر وتحفيظ القرءان مستمرة في الموقع مساء كل يوم بعد الساعة العاشرة بتوقيت اوروبا
نرحب بجميع الأعضاء المسجلين في المنتدى
حاز بفضل الله وكرمه شيخنا بكر على اجازة القراءات العشر الكبرى من الشيخ العلامة عبدالباسط هاشم فبارك الله في علمه

    كيف يقف القارئ على نحو (يحي) محذوف الياء؟

    شاطر
    avatar
    hayrunnisa
    Admin

    رقم العضوية : 2
    عدد المساهمات : 149
    تاريخ التسجيل : 23/02/2010
    الموقع : http://www.quranflash.com/quranflash.html

    ??? كيف يقف القارئ على نحو (يحي) محذوف الياء؟

    مُساهمة  hayrunnisa في الجمعة يونيو 25, 2010 12:06 am




    السلام عليكم ورحمة الله
    إذا اضطر القارئ - فيكون وقفه اضطراريا - أو أمر - فيكون وقفه اختباريا - بالوقف على لفظ (يحي) من قوله تعالى (يحي ويميت) أو (يحي الأرض) ونحوهما مما حذفت الياء من آخره، فكيف يقف، بياء واحدة بعد الحاء أو بياءين؟ وما وجه الوقف بكل منهما؟

    الياء المتطرفة الساكنة المحذوفة رسما لاجتماع ياءين لها صورتان:
    الأولى: أن يقع بعدها حرف ساكن، نحو: (نحي الموتى) [يس:12] فهذه تسقط وصلا.
    الثانية: أن يقع بعدها متحرك، نحو: (لا يستحي أن) [البقرة:26] و(أنت ولي في الدنيا والآخرة) [يوسف:101] فهذه تثبت وصلا.
    أما حكم هذه الألفاظ وقفا ففيها ثلاثة أراء:


    الأول: الوقف عليها في الصورتين بياء واحدة اتباعا للرسم فيهما، ومراعاة للوصل في الصورة الأولى.


    الثاني: الوقف عليها في الصورتين بياءين، ويستدل له بأمور منها:
    - اتباع الأصل، فإن الياء هنا أصلية، وهي لام الكلمة، وإنما حذفت رسما للتخفيف، وحذفت وصلا في الصورة الأولى للساكن بعدها وبما أنه قد زال وقفا تعود إلى الأصل.
    - إتباع الوصل في الصورة الثانية.
    - إلحاق الصورة الأولى بالألفاظ التي يوقف عليها بإثبات ما حذف رسما مثل: (دعاءً ونداءً) [البقرة:171] فإن الوقف عليهما بإثبات الألف المحذوفة رسما.
    - اختلف علماء الرسم في الصورة الثانية في تحديد أي الياءين حذفت المتطرفة أو المتوسطة، وعلى القول بأنها المتوسطة يلزم إثباتها وقفا، لأن الحروف المحذوفة من الوسط مثبتة لفظا وصلا ووقفا، مثل ياء: (النبين) [ نحو:البقرة:61] و واو (داود) [نحو:الإسراء:55] والألفات المتوسطة المحذوفة في كثير من الكلمات.
    وعلى القول بأنها المتطرفة وهو المعمول به حاليا في المصاحف فتصبح محتملة للوقف عليها بياء واحدة وباثنتين، ويترجح الوقف بإثبات المحذوفة أي بياءين معاملة لها معاملة المتوسطة وألحاقا بها.


    الثالث: جواز كل من الإثبات والحذف في الصورتين بلا ترجيح لأحدهما على الآخر، أو بترجيح الحذف في الأولى وترجيح الإثبات في الثانية، مراعاة للوصل فيهما، ولعل هذا القول الأخير هو الأوفق لما فيه من جمع بين الأدلة وإعمال لها كلها.
    أما الياء المتطرفة المتحركة، نحو (على أن يحي الموتى) [نحو: الأحقاف:33] و(إن ولي الله) [الأعراف:196] فالياء المحذوفة رسما فيها هي المتوسطة، ولذا يوقف عليها بإثبات الياءين.
    ويلحق بالكلام عن الياء المتطرفة المحذوفة للتخفيف الواقعة قبل متحرك الكلام عن الواو المشابهة لها، نحو (فأو إلى الكهف) [الكهف:16] (وإن تلو أو تعرضوا) [النساء:135، على وجه قراءتها بواوين] والله أعلم

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 18, 2017 2:17 am